الأحد، مايو 04، 2014

نادر بكار: حزب النور إعتبر «السيسي» مرشحًا إسلاميًا

نادر بكار

أكد نادر بكار مساعد رئيس حزب النور لشئون الإعلام أن اختيار حزب النور لمرشح بعينه فى الانتخابات الرئاسية القادمة جاء بنظرة مؤسسية وهو منهجه دائما.
وقال بكار، فى حواره مع برنامج “الحياة اليوم” الذى أذيع على قناة “الحياة” الفضائية الليلة، إن المرشح عبد الفتاح السيسي هو من تحققت فيه المعاير التى وضعها حزب النور لحسم الاختيار فى المرشح الذى سيتم دعمه فى الانتخابات الرئاسية، مرؤكدًا أن الحزب اعتبر “السيسي” مرشحا اسلاميًا.
وأضاف إن فكرة دعم المشير السيسي طرحت على الأعضاء وتم التصويت عليها وحصلت على نسبة 93 % من التصويت بينه وبين السيد حمدين صباحي.
وأستغرب بكار أن حزب النور هو الحزب الوحيد الذي يسأل عن قراراته من قبل الإعلام سواء كان دعمنا للمشير أو حمدين.
وأشار إلى أن حزب النور تحدث مع المرشحين السيسي وصباحي حول قانون التظاهر وتحقيق الوحدة المجتمعية والنظر فى قانون الارهاب.
ورأى أن التفجيرات التى وقعت أمس وغيرها تهدف إلى النيل من عزيمة الشعب المصري ووقف مسيرة بناء الدولة واستقرارها، مشيرا إلى أن هناك دولا تستخدم الجماعات التكفيرية من اجل الانتقام من مصر.
وشدد بكار على ضرورة إعادة النظر فى التعامل الامني مع التظاهرات الشبابية، مشيرا إلى أن الحوار واستيعاب الاخر هو أفضل الحلول، رافضا الحديث مع من تلطخت يداه بالدماء.
وكشف عن عدم وجود إى إتصالات بين الحزب وبين جماعة الأخوان المسلمين الارهابية ، موضحا أنه من الصعب الحديث حاليا عن حوارات أو إتصالات مع العقلاء من الأخوان وأن الحوار توقف بعد أيام من فض رابعة والنهضة.
ووجه بكار الشكر لحكومة رئيس الوزراء ابراهيم محلب” لانه شخص يحاول أن يفعل شىء ويتزل إلى أرض الواقع بعكس الحكومة السابقة”، مشيرا إلى أنه مع استمرار حكومة محلب حتى بعد الانتخابات الرئاسية طالما لديها استراتيجية للتعامل مع الملفات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق