الجمعة، يونيو 27، 2014

بمناسبة الشهر الكريم.. أخر ساعتك 60 دقيقة

بمناسبة الشهر الكريم.. أخر ساعتك 60 دقيقة
يبدأ الليلة العمل بالتوقيت الشتوي بدءا من الساعة الـ12، على أن تعود عقارب الساعة للوراء 60 دقيقة بمناسبة قرب حلول شهر رمضان.
كانت الحكومة برئاسة إبراهيم محلب، قررت في 7 مايو الماضي، العودة إلى تطبيق التوقيت الصيفي، الذي ألغته حكومة رئيس الوزراء الأسبق عصام شرف، بعد ثورة 25 يناير 2011، على أن يتم استثناء شهر رمضان من العمل بهذا التوقيت، ثم العودة إليه مرة ثانية بعد انتهاء الشهر الكريم.
وأوضح  حسام القاويش، المتحدث باسم مجلس الوزراء، أن تغيير التوقيت بين الصيفي والشتوي، الهدف منه التأثير الإيجابي على استهلاك الوقود، والعمل على تخفيف الأحمال لتوليد الكهرباء، بتقليل ساعات الليل التي يتم فيها زيادة الضغط على الأجهزة الكهربائية، وزيادة ساعات النهار التي يكون فيها المواطنون خارج منازلهم.
وتحقَّقت فكرة التوقيت الصيفي لأول مرة أثناء الحرب العالمية الأولى، حيث أجبرت الظروف البلدان المتقاتلة على وجود وسائل جديدة للحفاظ على الطاقة، فكانت ألمانيا أول بلد أعلنت التوقيت الصيفي، وتبعتها بريطانيا بعد فترة قصيرة.
وبدأ العمل بالتوقيت الصيفي بمصر، إبان حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، بعد وضع قانون حمل رقم 141 لسنة 1988، يقر نظام التوقيت الصيفي، والذي تم تعديله بقانون رقم 14 لسنة 1995، وحدد الجمعة الأخيرة من شهر إبريل لبدئه، والخميس الأخير من سبتمبر لنهايته، قبل أن تقرر حكومة عصام شرف إلغاءه في 20 إبريل 2011.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق