الاثنين، يونيو 09، 2014

بروموهات دراما رمضان رقص وعري وعنف


أيام قليلة ويحل شهر رمضان الذي يشهد تنافسا دراميا بين نجوم الفن، حيث بدأت قنوات عديدة في عرض كليبات دعائية خاصة بالأعمال الدرامية، أثار بعضها غضب الجمهور لما تحتويه من مشاهد رقص وعري وعنف غير مناسبة للشهر الكريم.
وبدأت قناة "الحياة" بالتنويه بعرض مسلسل "دكتور نساء" على شاشتها من خلال برومو يحتوي على أربعة مشاهد رقص أمام مصطفى شعبان، كما تظهر لقطات من العمل زفاف مصطفى شعبان وصابرين ضمن الأحداث فضلا عن مشاهد رقص داخل بارات وديسكو فضلا عن اطلاق نار على مصطفى شعبان ومشهد وهو يجري عملية ولادة.
ويرصد المسلسل "حياة طبيب" أمراض نساء شاب (مصطفى شعبان)،لديه العديد من العلاقات النسائية، ولكنه يقرر أخيرا الزواج، وفي ليلة زفافه يجد أن ماضيه يطارده، وكل فضائحه تنكشف، فتنقلب حياته رأسًا على عقب، ويتعين عليه تصفيه الحسابات القديمة.
"أمراض نسا" بطولة مصطفى شعبان وحورية فرغلى وصابرين وايمان العاصي وطارق صبري وأحمد عصام وهو من تأليف أحمد عبد الفتاح وإخراج محمد النقلي ومقرر عرضه خلال شهر رمضان القادم
وكان الفنان مصطفى شعبان قد واجه العام الماضي هجوما حادا وذلك بسبب مسلسله "مزاج الخير"، الذي احتوى على مشاهد رقص وأغانٍ شعبية وهو المسلسل الذي شاركته في بطولته الممثلة درة، التي كان لها نصيب كبير من الانتقادات بسبب رقصاتها في المسلسل، ما اعتبره البعض غير مناسب لعرض في رمضان.
وحظى مسلسلا "كلام على ورق "لهيفاء وهبي وماجد المصري و"فيفا اطاطا" بطولة محمد سعد و ايمي سمير غانم وإخراج سامح عبد العزيز بانتقادات لاحتوائهما على ألفاظ نابية تحمل دلالات وإيحاءات جنسية واضحة غير مقبولة في هذا الشهر.
ولم يخلو برومو "سجن النساء" بطولة دره ونيلى كريم وروبى, واخراج كاملة أبو ذكرى من لقطات لا تتناسب مع روحانية شهر رمضان خاصة أن قصة المسلسل تدور حول ارتكاب العديد من السيدات للجرائم الناتجة عن فساد وديكتاتورية مجتمعاتهن فكريا وسياسيا وليس نتيجة انحرافهن أو سوء تربيتهن.
ويقول نقاد إن وجود مشاهد الرقص في الدراما أمر عادي، لأنها محاكاة للمجتمع بشرط أن يكون الهدف من تلك المشاهد ليس الإثارة، وإنما محاولة للتعبير عن الواقع، بصورة واضحة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق