الأحد، يونيو 01، 2014

بالقيديو .. طرد وفد الاتحاد الأوروبي من ندوة للمجلس القومى للمرأة

صورة من الفيديو
طردت السفيرة ميرفت تلاوي، رئيس المجلس القومي للمرأة، السبت، وفدًا من مراقبي الاتحاد الأوروبي، لتقديمه تقريرًا ينتقد فيه الانتخابات الرئاسية، ويرصد بعض حالات التحرش الجنسي في الانتخابات الرئاسية، وذلك أثناء الندوة التي نظمها المجلس القومي للمرأة، بدار الأوبرا، عن المشاركة السياسية للمرأة في الانتخابات الرئاسية.

وقالت «تلاوي» للوفد المشارك: «دور بعثة الاتحاد الأوروبي هو مراقبة الانتخابات التي أمامكم، وتقييمها سواء كانت نزيهة أم لا، وهذا هو الهدف الوحيد لمهمتكم التي فشلتم في القيام بها».

وأضافت «تلاوي»: «نحن فخورون بجيشنا، وفخورون بشعبنا، وفخورون بالرئيس الجديد لمصر، وهذا هو الوضع سواء أعجبكم أم لا».

وتابعت «تلاوي»: «كان من المفترض أن يقدم الآن الوفد تقريره، لكن اعلموا أننا لا نقبله»، ووجهت حديثها لعضو الوفد قائلة: «من فضلك تراجعي واخرجي، أنت مطرودة من الشرق الأوسط».

وخرج وفد الاتحاد من الندوة وسط تصفيق وتهليل الحضور، مرددين «الله أكبر»، استأنفت «تلاوي» بعد طرد الوفد الندوة التي جاءت بعنوان «دور المرأة في الانتخابات الرئاسية ومكتسباتها في الدستور».

ووصفت عضوة بالوفد طردهم من الندوة ، قائلة: «ما حدث ديكتاتورية، فنحن نعمل في مراقبة الانتخابات في القاهرة من زمن طويل، ومن طردت كانت رئيسة البعثة».


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق