الخميس، يونيو 05، 2014

مرسي في رسالة: الانتخابات "مسرحية لتنصيب قائد الانقلاب"


دعا الرئيس السابق محمد مرسي، في رسالة نقلتها صفحته الرسمية على فيس بوك، الشعب المصري للاستمرار في ما سماه "ثورته السلمية البيضاء" وقال إن الانتخابات الرئاسية "مسرحية لتنصيب قائد الانقلاب".
وأضاف مرسي في الرسالة التي تأتي قبل أيام من تنصيب الرئيس المنتخب ووزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي الفائز في الانتخابات "الله يشهد أني لم آل جهداً أو أدخر وسعاً في مقاومة الفساد والإجرام بالقانون مرة وبالإجراءات الثورية مرات فأصبت وأخطأت ولكني لم أخن فيكم أمانتي ولن أفعل ولقد بذلت سنين عمري في مواجهة إجرامهم وسأبقى كذلك مادام في عمري بقية".
وطالب مرسي أنصاره بالعمل على "تهيئة الأجواء الثورية لتسمعوا هديرها المدوي بعد أن أسمعت العالم صمتها الهادر في مسرحية تنصيب قائد الانقلاب".
وأعلن أول أمس الثلاثاء عن فوز السيسي بنسبة تفوق 96% من الأصوات الصحيحة على منافسه السياسي اليساري حمدين صباحي.
وتعد هذه الرسالة الأولى التي توجهها الصفحة من 3 يوليو 2013 وهو يوم عزل الجيش لمرسي إثر احتجاجات حاشدة على حكمه في 30 يونيو.
وكانت الصفحة هي بوابة رئاسة الجمهورية على فيس بوك أثناء عام من حكمه وتحظى بأكثر من 3.5 مليون متابع.
وقال مرسي في رسالته التي اختتمها بتوقيعه "رئيس الجمهورية" إن ما سماها "الشعوب الحرة" لم تعترف بهذا بالنظام "الانقلابي" بسبب استمرار ثورة المصريين وتمسكهم بسلميتها.
ولم يتضح بعد كيفية تسريب الرسالة من مرسي المحبوس في سجن وادي النطرون على ذمة عدة قضايا بينها الاشتراك في قتل المتظاهرين امام قصر الرئاسة والتخابر مع منظمات أجنبية بينها حماس وحزب الله.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق