الخميس، يونيو 26، 2014

نائب «الأهرام»: التنسيق الأمني بين الدولتين سبب زيارة السيسي للجزائر

قال نائب رئيس تحرير جريدة الأهرام خالد زغلول :" إن سبب زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي لدولة الجزائر للتنسيق الأمني بين الدولتين لأن الجيشان المصري والجزائري مستهدفان من الدول الغربية " .

وأضاف زغلول في حوارٍه على فضائية " الغد العربي" مساء أمس الااربعاء :" أن التنسيق الأمني بين الدولتين له شقين، الأول هو الاستفادة من تجربة الجزائر في محاربتها للإرهاب لمدة عشر سنوات متتالية، والثاني أزمة ليبيا التي تمر بها حالياً، وانتشار تنظيم القاعدة بهذه الدولة، وأن ليبيا تُعتبر دولة جوار لمصر والجزائر " .

وأوضح زغلول :" أن التعاون الأمني بين الدولتين خلال الفترة المقبلة، سيكون على أعلى مستوى" ، مشيراً :" إلى أن بعض الجيوش العربية تم تفكيكها، ما عدا جيشا الجزائر ومصر، لذلك الدولتان مستهدفتان من الغرب " .

وأشار زغلول :" إلى أن الجزائر كانت ترفض حكم جماعة الإخوان المسلمين قبل ثورة 30 يونيو، وكانت لا تريد التعاون مع هذه الجماعة، ولا عقد اتفاقيات معها، وأن العلاقة تغيرت حالياً للأحسن بعد انتخاب السيسي رئيساً لمصر " .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق