السبت، يونيو 28، 2014

القوات المسلحة تعلن تأجيل العلاج بجهاز فيروس سى لمدة ستة أشهر


أعلن اللواء جمال الصيرفى مدير إدارة الخدمات الطبية بالقوات المسلحة، تأجيل طرح جهازCCD لعلاج المواطنين من فيروس سى، وذلك لحين انتهاء الفترة التجريبية لمتابعة المرضى الذين يخضعون للعلاج بالجهاز فعليًا والتى تستغرق 6 أشهر، موضحا أن صحة المواطن المصرى أهم شىء.
وقال الصيرفى إنه بعد استعراض الإجراءات التى تمت حتى الآن لعلاج فيروس c والإجراءات البحثية ومصداقية القوات المسلحة فى إخراج هذا الاكتشاف فى أحسن صورة، فإن القوات المسلحة تلتزم بالتجربة البحثية والتوقيتات التى تعلنها اللجنة المشكلة لمتابعته، وأنها لن تسمح بعلاج أى مصرى إلا بعد التأكد تماما من أمانه.
وكانت الدكتورة مديحة خطاب عضو اللجنة وعميد كلية طب القصر العينى السابقة قد أكدت أن هناك نتائج إيجابية لتجربة العلاج بجهاز ccd، وأنه لم تحدث حتى الآن أى أعراض جانبية تستدعى وقف التجربة .
وأكدت خطاب أنه تم الاتفاق على استمرار التجارب الإكلينيكية للجهاز حتى الوصول إلى نهاية فترة العلاج التى تستغرق ١٢ شهرا منها ٦ أشهر للعلاج ومثلها للمتابع، لافتة إلى أنه يجرى حاليا علاج ١٦٠ مريضا بفيروس سى بجهاز ccd.
وتابعت "سنسعى للتسجيل الدولى وقبله الحفاظ على صحة المصريين وعدم تعريضهم لأى أخطار
وتم خلال المؤتمر التأكيد على أن ٨٠ مريضا خضعوا للعلاج منهم، فيما يبدأ ٨٠ آخرون العلاج وفقا للبروتوكول العلاجى، بعد موافقات مختلف الجهات وموافقة وزارة الصحة ببدء التجارب على الإنسان، حيث يخضع المريض للجلوس على الجهاز ٢٨ ساعة مع جرعة أقراص ثم يعقب ذلك ستة أشهر مع المتابعة الحثيثة من الفريق الطبى٠
وتم خلال المؤتمر عرض فيلم تسجيلى شمل مراحل ابتكار جهاز علاج الفيروسات وتطويره وكافة التجارب والقياسات التى تمت عليه للتأكد من صحته وأمانه ومكانته، وكذلك التجارب المعملية التى أجريت للتأكد من أمان الجهاز وعدم إيجاد أى آثار جانبية على المعالجين به، مع التجارب المعملية والجهات التى أشرفت على تلك التجارب وفقا للأساليب العلمية الدولية ٠

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق