الجمعة، يوليو 25، 2014

التفاصيل الكاملة لـ"ادعاء رائد بمرور القاهرة الجديدة بهجوم مجهولين عليه".. التحريات وفحص الكاميرات بمحيط الحادث أثبتت عدم وجود مطاردات.. والضابط يعترف: أطلقت 3 رصاصات على قدمى لأصبح مشهوراً


التفاصيل الكاملة لواقعة إدعاء ضابط المرور بالقاهرة الجديدة الرائد محمد الجوهرى بهجوم مجهولون على سيارته وإطلاق أعيرة نارية تجاهه، حيث تبين اختلاقه للواقعة وإطلاقه أعيرة نارية من الطبنجة الميرى الخاصة به، واعترف أنه فعل ذلك بقصد الشهرة.
وكشف مصدر مطلع بمديرية أمن القاهرة، أن ضابط المرور الرائد محمد الجوهرى الذى قيل إنه أصيب منذ 3 أيام فى هجوم عليه بالقاهرة الجديدة، اعترف أمام قيادات العاصمة، إنه أطلق النيران على نفسه، موضحاً أنه كان يريد الشهرة من جراء هذا الحادث.
وفجرت التحريات مفاجأة مدوية، حيث تبين من خلال التحريات والتحقيقات وفحص فوارغ الطلقات أنها خاصة بطبنجة الضابط المصاب.
كما تبين لفريق البحث فى الواقعة، أن ما سرده الضابط حول قيام مجهولين كانا يستقلان دراجة بخارية قاما بإطلاق الرصاص عليه أثناء عمله يوم الثلاثاء 22 يوليو الجارى، مما تسبب فى إصابته بثلاث رصاصات بالقدمين، عار تماماً من الصحة ولم يحدث إطلاقاً.
ومن خلال عملية فحص مكان الواقعة، وتفريغ كاميرات المراقبة الخاصة بالمحلات والشركات المجاورة لمكان الحادث، تبين عدم وجود أى درجات بخارية أو مطاردات أثناء الواقعة ومحاولة اغتيال الضابط، كما أن الطلقات الثلاث التى استقرت فى قدمى الضابط تبين أنها من سلاحه الميرى.
وعلى الفور توجه فريق من رجال المباحث للتحقيق مع الضابط من جديد، وبمواجهته اعترف بأنه اختلق الواقعة من البداية، وقام بإطلاق 3 رصاصات على نفسه حتى ينال تكريم الوزير ويصبح مشهورا وتستضيفه القنوات الفضائية.
بدأت تفاصيل الواقعة بتلقى مأمور قسم شرطة القاهرة الجديدة أول بلاغًا من غرفة النجدة، يفيد بإطلاق أعيرة نارية بمحور الفاطيم بدائرة القسم، وبالانتقال والفحص وجدت السيارة رقم "ج ب 936" مصر المحافظة، وبداخلها الرائد "محمد محمود الشيخ توفيق الجوهرى" 38 سنة الضابط بالإدارة العامة لمرور القاهرة، مصاب بطلق نارى بالساق الأيمن والفخذ الأيسر وكدمات وجروح بالجبهة تم نقله لمستشفى الشرطة بمدينة نصر.
وبمعاينة السيارة بمعرفة رجال المعمل الجنائى بمديرية أمن القاهرة تبين وجود أثار طلق نارى بالزجاج الخلفى والباب الخلفى الأيسر، وعثر بداخلها على مقذوف عيار 9 مللى كما عثر بمحل الإبلاغ على 3 فارغ من العيار.
بالانتقال وسؤال الضابط قرر أنه لدى قيادته السيارة بمحل البلاغ فى طريقة لجهة عمله يرتدى الملابس العسكرية، استوقفه شخصان يستقلان دراجة بخارية لم يتبين بياناتها، فقام أحدهما بإطلاق أعيرة نارية تجاهه ولاذا بالفرار نتج عن ذلك إصابته المنوه عنها، ولم يتهم أو يشتبه فى أحد.
وكلف اللواء على الدمرداش، مساعد وزير الداخلية مدير أمن القاهرة، قيادات المباحث بالقاهرة وعلى رأسهم اللواء محمد قاسم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، ونائبه اللواء عصام سعد بالتحرى عن الواقعة وضبط مرتكبيها والسلاح المستخدم، فتحرر عن ذلك المحضر رقم 3924/2014م إدارى القسم، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق، وجار تكثيف الجهود لضبط الجناة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق