الأحد، يوليو 06، 2014

وزير الدفاع: البدء فى إنشاء مدينة الضبعة السكنية الجديدة عقب العيد


أعلن الفريق أول صدقى صبحى وزير الدفاع والإنتاج الحربى، عن بدء تنفيذ مشروع المدينة السكانية بالضبعة، وذلك عقب عيد الفطر المبارك مباشرة بتكلفة إجمالية مليار جنيه، منحة من القوات المسلحة للمضارين من أهالى الضبعة، على أن يتم الانتهاء من إنشاء المحطة خلال عام.
وأوضح الوزير، خلال لقائه، بعدد من عمد ومشايخ محافظة مطروح بمقر قيادة المنطقة الغربية العسكرية بمدينة سيدى برانى، "أن إفطارنا الجماعى العام القادم بالمدينة"، معربا عن شكره وتقديره لأهالى مدينة الضبعة لقيامهم بتسليم أرض مشروع المفاعل النووى للقوات المسلحة، وعلى مواقفهم الوطنية المشرفة التى تصب فى مصلحة الوطن العليا.
وحضر اللقاء الذى تم مساء أمس السبت، اللواء محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، واللواء عبد المنعم التريس قائد قوات الدفاع الجوى واللواء بدر طنطاوى الغندور محافظ مطروح، واللواء محمد مصرى قائد المنطقة الغربية وعدد من قادة القوات المسلحة، وذلك على هامش حفل الإفطار الجماعى بمشاركة ضباط وقادة المنطقة الغربية العسكرية.
أكد وزير الدفاع أنه جاء للقاء ممثلى أهالى مطروح لتهنئتهم بالشهر الكريم وعرض عليهم المخططات والرسومات الإنشائية للمدينة الجديدة التى ستنفذها القوات المسلحة على جزء من الأرض المخصصة لمحطة الطاقة النووية لصالح الأهالى المتضررين من نزع أراضيهم لصالح المشروع النووى.
وكرم الوزير عددا من العمد والمشايخ وعواقل مطروح، ممن شاركوا فى مبادرة جمع الأسلحة غير المرخصة التى أطلقها المشير عبد الفتاح السيسى، عقب ثورة 30 يونيو، وأسفرت عن تسليم 1500 قطعة سلاح متنوعة ما بين صواريخ وأسلحة ثقيلة ومتوسطة وثقيلة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق