الأربعاء، يوليو 02، 2014

لماذا أمر الخديوى عباس بحياكة شفتى إحدى نسائه؟!!


يستخدم الخيط والأبرة فى حياكة الملابس فقط فى وقتنا هذا، ولكن فى عهد عباس حلمى الأول والى مصر استخدمها فى حياكة شفاة أحد نسائه فماذا فعلت لكى يفعل لها ذلك؟
كان الصمت يخيم على قصر الخديوى عباس الأول وانتشر هذا الصمت إلى مصر كلها، وأصبح الجميع يتحدثون بصوت خافت، فكان عباس يجسد دائماً شخصية السلطان الشرقى الحقيقى فهو يعيش وحيداً فى عزلة ، ويهيمن بجبروته على أعماق قصره ، والجميع يطيعونه طاعة عمياء، والقصر الذى شيده فى صحراء العباسية  يتمتع بذوق رفيع.
وفى خلال السنوات الأربع لولاية عباس كانت مصر كلها تشبه قصر الخديوى عباس مما يسوده من هدوء، فكان لا أحد يختلط بأحد أويصادق أحد، لقد كان الناس فى حالة انطواء يتحاشون بعضهم البعض.
وفى واقعة غريبة حدثت داخل القصر العباسى عندما أمر السلطان بحياكة شفتى إحدى نسائه لأنها مارست التدخين فى جناح الحريم مما يعنى أنها خالفت تعليماته!
وقد تولى عباس حلمى الأول حكم مصر فى نوفمبر عام 1848 واستمرجالساً على أريكة الوالى حتى الثالث من يوليو 1854 معنى ذلك أنه قد قضى فى الحكم قرابة الخمس سنوات حيث بعدها اغتيل فى قصره بمدينة بنها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق