السبت، مايو 19، 2012

"يديعوت أحرونوت" تفضح تطبيع شركة نفط سعودية يملكها أحد رجال التيار الديني المعتدل مع الصهاينة



كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن أكبر شركة نفط سعودية وتدعى "يانر" ويملكها الشيخ عبد العزيز الفيد، أحد رجال التيار الديني المعتدل فى السعودية، قد اشترت مؤخرا برنامج إدارة حاسوبي من شركة صهيونية.
وأشارت الصحيفة إلى أن الشركة السعودية التى كانت تبحث مؤخراً عن طريق لترشيد عملها ونشاطها التجاري قد أوفدت مندوبين عنها للمشاركة فى المعرض الدولي بمالبورن الاسترالية؛ حيث عرضت شركات عالمية فى مجال التقنيات العالية منتجاتها وبرامجها الإدارية الحاسوبية.
وقررت الشركة فى ختام سلسلة مشاورات شراء برنامج من شركة "دارونت" الصهيونية التى تقع مكاتبها الرئيسية فى مدينة "رمات غان" قرب تل أبيب، ويعمل مركز الدعم التقني التابع لها من مستوطنة "إلعاد" التى يقطنها متطرفون يهود من الحريديين.
وأوضحت "يديعوت أحرونوت" أن الشركة السعودية المذكورة قد اشترتمن الشركة الصهيونية برنامجاً يُسمى TMB الذي يستعمل فى إدارة الشركات الكبيرة، بمبلغ وصل إلى 700 ألف شيكل. وبعد إتمام الصفقة جرى تدريب عاملى الشركة السعودية على البرنامج بمدينة مالبورن فى أستراليا من قبل طاقم صهيوني قوامه 18 شخصاً.
ووصفت الصحيفة أجواء عملية التدريب بأنها كانت حميمة وجيدة، إلا أن السعوديين كانوا اشترطوا تدريب أطقم عاملي الشركة حتى لا يضطروا للاستعانة بمركز الدعم التقني في مستوطنة "إلعاد".
ووفقاً لأقوال مدير الشرطة الصهيونية، إيفي شبينترسكي، فإن الصفقات مع السعودية لن تقتصر على هذه الصفقة فحسب بل ستمتد إلى صفقات أخرى في مجال التقنيات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق