الثلاثاء، مايو 27، 2014

"العليا للانتخابات": استبعاد قاضيان بسبب توجيههما للناخبين

استبعاد قاضيان بسبب توجيههما للناخبين
قال المستشار عبد العزيز سالمان، أمين عام لجنة الانتخابات الرئاسية، إن العملية الانتخابية بدأت في تمام الساعة التاسعة صباح أمس الاثنين في حوالي 90% من اللجان بصورة منتظمة، فيما تأخر قليل من اللجان بعض الشىء، لأسباب يرجع معظمها إلى بُعد المقرات الانتخابية وعدم معرفة القضاة للطريق، وتأخر بعض الإداريين في الوصول، وبحلول الساعة العاشرة والربع صباحًا انتظم العمل في اللجان بنسبة 100%.
وأضاف سالمان، في بيان رسمي، أن اللجنة تلقت اتصالًا من مساعد وزير الداخلية لشؤون الأمن العام بقيام الشرطة بالعثور على الأوراق المفقودة والخاصة باللجنة رقم 49 بمركز أسيوط، وتم تحريزها تمهيدًا لإرسالها إلى لجنة الانتخابات الرئاسية لإعدامها.
وتابع أن اللجنة تلقت عددا كبيرا من الشكاوى من وكيلي المرشحين ومن المواطنين، وأهمها التكدس أمام بعض اللجان، وقد سارعت اللجنة بدفع عدد من القضاة الاحتياطيين لمعاونة رؤساء اللجان الفرعية والبعض الآخر خاص ببعض الوافدين الذين لم يجدوا أنفسهم في اللجان التي أرادوها، وقد وجدت اللجنة أن بعض الشكاوى حقيقية، والبعض الآخر غير حقيقي.
وأوضح أن اللجنة استبدلت أربعة قضاة، اثنان منهم بسبب كثرة الشكوى والشبهات بتدخلهما بتوجيه الناخبين، أما الآخران لتعرضهما لإجهاد شديد بسبب ضغط العمل.
وأشار سالمان إلى أن اللجنة قررت مدّ العمل باللجان الفرعية اليوم الثلاثاء إلى الساعة العاشرة مساءً، يعقب ذلك امتداد طبيعي بحسب ظروف كل لجنة ومدى تواجد الناخبين في جمعية الانتخاب.
الجدير بالذكر أن مصر تشهد انتخابات رئاسية بين المرشحين المشير عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع السابق، ومنافسه حمدين صباحي، زعيم التيار الشعبي، وتعد هذه الانتخابات هي الأولى بعد ثورة 30 يونيو 2013.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق