الاثنين، مايو 26، 2014

الشرطة تطارد عناصر الإرهابية بعد استهدافهم إحدى اللجان وإثارة الرعب بين الناخبين في أسيوط


تمكنت قوات الأمن بأسيوط من تفريق مسيرة مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي بمركز " القوصية" بعد أن أطلق عناصرها الشماريخ والألعاب النارية على لجنة مدرسة "الإعدادية بنات" بمنطقة الشيخ نجيب بالقوصية، حيث وقعت عمليات كر وفر بين قوات الأمن والمتظاهرين في الشوارع الجانبية.


كانت المسيرة قد خرجت من المسجد الكبير بالقوصية احتجاجاً على إجراء الانتخابات الرئاسية مرددين هتافات مناهضة للجيش والشرطة وقذفوا المدرسة التي بها لجنة انتخابية بالشماريخ، فقامت قوات الأمن بمطاردتهم بالمصفحات في الشوارع الجانبية حتى تمكنت من تفريقهم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق