الثلاثاء، مايو 06، 2014

تهاني الجبالي: الشعب يريد رئيسا لاينتمي لأي تيار ولا يعقد صفقات

تهاني الجبالي

أكدت المستشارة تهاني الجبالي نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا سابقا أن شعب مصر يريد رئيسا لا ينتمي لأي حزب أو تيار ولا ينحاز لفصيل بعينه، ولا يعقد أي صفقات مع أي جهة، لافتة إلى أنه على الرئيس القادم أن يستغل امكانيات مصر الاقتصادية ويرتقي بها.

وقالت الجبالي في ندوة “مصر.. الانتخابات الرئاسية” التي عقدت بمجمع الإعلام بالزقازيق أن مصر تمر بمرحلة حرجة وتتعرض لخطر داهم يشبه حالة الحرب، لافتة إلى أن البلاد تتعرض لعدوان ليس بالجيوش ولكن بآليات وأساليب مختلفة، بهدف السيطرة على الوطن وتفكيك جيشنا القوي الذي يحمي مصر والأمة العربية، كونه الباقي في المنطقة العربية حتى الآن .
وأضافت أن شعب مصر قام على قلب رجل واحد في 30 يونيو 2013 ليهزم مخطط تقسيم البلاد، مؤكدة أن من يتصور أنه من الممكن أن يعود أي نظام سابق فهو واهم، لأن مصر تمضي إلى المستقبل ولن تعود إلى الوراء.
وأكدت أن القوى الخارجية تحاول حاليا عرقلة وتخفيض نسب المشاركة في الانتخابات الرئاسية، ليؤكدوا للعالم أن الشعب المصري منقسم وليس موحدا، لافتة إلى أن المعيار الأخطر من الانتخابات الرئاسية هو الانتخابات البرلمانية، والتي يبدأ عدونا فيها مرحلة أخرى من التحدي لشعب مصر.. محذرة من التدخل في شئون القوات المسلحة بحجة التحدث عن البنية الاقتصادية للجيش.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق