الأربعاء، يوليو 09، 2014

حركة «الشباب» الإسلامية المتشددة تعلن سيطرتها على القصر الرئاسي في الصومال


أفادت وكالة الأنباء الفرنسية بأن حركة الشباب الإسلامية في الصومال أعلنت سيطرتها على القصر الرئاسي في العاصمة مقديشو.
هذا وقالت الوكالة إن الرئيس الصومالي لا يزال في مأمن وهو ليس في القصر.
وكانت مجموعات مسلحة بأسلحة ثقيلة شنّت هجوما على القصر الرئاسي في مقديشو بعد استهدافه بقنبلة وإطلاق النار على المبنى، حسب الشرطة وشهود عيان، وذلك فيما يشبه عمليات سابقة لحركة "الشباب" المتشددة المعروفة بارتباطها بتنظيم القاعدة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق